الرئيسيةملف اليمن

على رأس قوة عسكرية ضاربة.. السعودية تكلف نائب الرئيس علي محسن الأحمر بالتوجه إلى عدن وتوجيه ضربة قاصمة لمليشيا الانتقالي وفرض هيبة الدولة في العاصمة المؤقتة عدن

على رأس قوة عسكرية ضاربة.. السعودية تكلف نائب الرئيس علي محسن الأحمر بالتوجه إلى عدن وتوجيه ضربة قاصمة لمليشيا الانتقالي وفرض هيبة الدولة في العاصمة المؤقتة عدن

 

  • فايل برس- متابعات
    كشف مصدر استخباراتي عن تحضيرات عسكرية تجريها السعودية لتوجيه ضربة ساحقة لمليشيات المجلس الإنتقالي الجنوبي في عدن .
    وأشار المصدر إلى أن المملكة العربية السعودية أوكلت لنائب الرئيس الفريق الركن علي محسن الأحمر مهمة التحضير والاشراف على القوات العسكرية التي ستتكفل بدخول العاصمة المؤقتة عدن .

ولفت بأن نائب الرئيس اقترح مشاركة عدد من الألوية منها ألوية عسكرية تابعة للمنطقة العسكرية الأولى .

وكان نائب الرئيس محسن قد رأس اجتماعا عسكريا هاما مع قيادة المنطقة العسكرية الأولى الثلاثاء المنصرم وتفقد الجاهزية القتالية لعدد من الألولية.

في المقابل هددت الكتيبة الرابعة حزم القوات السعودية بخروج الوضع عن السيطرة في حال استمرار القوات السعودية في قطع رواتبهم ومحاولة استبدال قواتها بقوات تابعة لميليشيات الإصلاح .

ودفعت قوات الانتقالي الجنوبي اليوم بتعزيزات عسكرية كبيرة إلى العاصمة عدن بعد التوتر القائم مع القوات السعودية .

ولفتت مصادر إعلامية بأن قوات المجلس الانتقالي الجنوبي دفعت بتعزيزات عسكرية ضخمة تضم عربات مسلحة وأطقم عسكرية من الحزام الأمني قادمة من محافظة لحج إلى محيط قصر المعاشيق غرب عدن .

ويبدو أن السعودية تسعى لتوجيه ضربة عسكرية خاطفة مسنودة بالطيران للقضاء على قوات الانتقالي الجنوبي التي تواصل إلى الآن عرقلة تنفيذ اتفاق الرياض من خلال سيطرتها على مدينة عدن ومطارها الدولي بقوة السلاح .

وتشهد مدينة عدن توتر غير مسبوق بين القوات السعودية وقوات الانتقالي الجنوبي منذ التوقيع على اتفاق الرياض في الخامس من نوفمبر ٢٠١٩م .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق