الرئيسيةملف اليمن

الرئيس هادي يكلف الخنبشي بإنقاذ عدن ومحاسبة المقصرين

الرئيس هادي يكلف الخنبشي بإنقاذ عدن ومحاسبة المقصرين

 

ملف الصحافة – خاص:

 

حمَّل رئيس الجمهورية عبد ربه منصور هادي الحكومة ومحافظ عدن “مسؤولية التقصير في عدم الاهتمام والوقوف الجدي على خطورة اضرار السيول في عدن وغيرها من المحافظات”. موجها بـ “تسخير كافة الوسائل والإمكانات لتجاوز هذه المحنة”.

 

وكلف رئيس الجمهورية، نائب رئيس مجلس الوزراء الدكتور سالم الخنبشي بسرعة “اتخاذ المعالجات والتدابير اللازمة لإغاثة أبناء وساكني عدن لتجاوز تبعات واثار الامطار والسيول، وأهمية مواصلة اتخاذ الاحتياطات اللازمة لمنع تكرار وقوعها”.

 

تكليف الرئيس للدكتور الخنبشي، جاء بعد تقصير رئيس الحكومة معين عبد الملك للعام الثاني على التوالي حيال كارثة سيول الامطار التي شهدتها عدن منذ فجر الثلاثاء وما ترتب عليها من تداعيات وخسائر وأضرار مادية وبشرية جسيمة”.

 

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) عن الرئيس هادي أنه “شدد في توجيهاته على ضرورة تفعيل عمل اللجان الميدانية المعنية بالإغاثة والإنقاذ والاسعاف والايواء والحصر والمواساة لكل الضحايا وحصر الاضرار المترتبة على ذلك لتعويضهم”.

 

كما شملت التوجيهات الرئاسية “وضع رؤية استراتيجية تتضمن معالجات لتفادي اضرار السيول والكوارث”، منوهة بـ “التوجيهات المتكررة في هذا الاطار للحكومة وقيادة محافظة عدن والتي كان اخرها توجيهاته المباشرة لهم يوم امس”.

 

من جانبه، أكد نائب رئيس الوزراء، رئيس لجنة الطوارئ، الدكتور سالم الخنبشي أن “توجيهات الرئيس المتكررة في هذا الصدد برنامج عملي يومي سيعمم على كل الجهات المعنية والمختصة بالشروع والتنفيذ الحرفي والفوري له”.

 

ووضع رئيس الجمهورية أمام حقيقة الأوضاع الراهنة في العاصمة المؤقتة عدن وما ألم بها من أضرار مادية وبشرية جراء هطول الامطار الغزيرة وتدفق السيول الجارفة. مستعرضا الجهود المبذولة من خلال حالة الاستنفار والطوارئ المعلنة”.

 

نائب رئيس الوزراء الخنبشي أكد أن “كل الامكانات مكرسة الآن للمساعدة في تجاوز هذا المحنة وتجبير الضرر والشروع في اتخاذ المعالجات لتفادي تكرار اضرارها مستقبلاً ومحاسبة المقصرين” وتسببهم في اهمال معالجات تصريف السيول.

 

وأدت الأمطار الغزيرة والسيول الجارفة المتدفقة من جبال شمسان للعام الثاني على التوالي، إلى مقتل 8 مواطنين بينهم 5 أطفال وإصابة 4 آخرين وتسجيل مفقودين وتهدم عدد من المنازل والممتلكات الخاصة والعامة، ونزوح آلاف المواطنين من عدن.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق