الرئيسيةملف اليمن

الحكومة تحذر من “تبعات خطيرة” لتمرد “الانتقالي”

الحكومة تحذر من “تبعات خطيرة” لتمرد “الانتقالي”

 

 

ملف الصحافة – متابعات:

 

حذرت الحكومة اليمنية، السبت، من “تبعات خطيرة” لاستمرار تمرد ما يسمى “المجلس الانتقالي الجنوبي” على مؤسسات الدولة في عدن ونهب الايرادات العامة، ستطال موظفي الدولة والمتقاعدين، وتعرقل إيفاء الحكومة بالتزاماتها المالية تجاه القطاعات الخدمية وجميع المواطنين اليمنيين.

 

وقال وزير الإعلام معمر الإرياني: إن “استمرار انقلاب المجلس الانتقالي في العاصمة المؤقتة عدن وتعطيل الأجهزة الحكومية ونهب الإيرادات العامة سيعيق الحكومة والبنك المركزي اليمني عن تسليم رواتب الموظفين والمتقاعدين المدنيين والعسكريين ومواجهة التزاماتها تجاه كافة المواطنين”.

 

الإرياني حمّل الانتقالي “المسؤولية الكاملة عن هذه النتائج وتأثيراتها الخطيرة على الاقتصاد الوطني والحالة المعيشية للمواطنين في ظل تفشي فيروس كورونا وأوبئة وامراض القاتلة في بعض المحافظات وتدهور الأنظمة الصحية وتردي الخدمات جراء عرقلة قيام الحكومة بمهماتها الدستورية”.

 

ويصر ما يسمى “المجلس الانتقالي الجنوبي” على استكمال انقلابه على الشرعية، والسعي لانفصال جنوب اليمن، عبر اعلانه “الادارة الذاتية للجنوب” ونشر مليشياته ولجانه للسيطرة على مؤسسات الدولة في عدن وبعض المحافظات الجنوبية ونهب ايراداتها العامة والتنصل عن خدمة المواطنين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق