الرئيسيةملف اليمن

كشف تفاصيل اغتيال قائد مليشيا “الانتقالي” في مودية بأبين

كشف تفاصيل اغتيال قائد مليشيا “الانتقالي” في مودية بأبين

 

 

ملف الصحافة – خاص:

 

كشفت مصادر محلية في محافظة أبين عن تفاصيل اغتيال قائد مليشيا ما يسمى “المجلس الانتقالي الجنوبي” في مديرية مودية، الخميس.

 

وقالت المصادر: إن “مسلحين على متن دراجة نارية أطلقوا الرصاص على نصر بصير الصالحي قائد الحزام الأمني في مودية سابقا وأردوه قتيلا”.

 

حسب المصادر فإن “اغتيال الصالحي جرى، الخميس، أمام مبنى قيادة الحزام الأمني في مديرية مودية”. وسط ذهول مرافقيه والمارة في الشارع.

 

وتأتي هذه الحادثة ضمن سلسلة من عمليات الاغتيال التي استهدفت قادة في الجيش والأمن ودعاة وأئمة مساجد، خلال الأعوام الأربعة الأخيرة.

 

اغتيال الصالحي قوبل بأصداء واسعة، غاضبة وساخطة، ومنها ما اعلنه نائب ما يسمى “المجلس الانتقالي” المدعوم من الامارات، هاني بن بريك.

 

واتهم هاني بن بريك، في تغريدة على حسابه بموقع “تويتر” القوات الحكومية باغتيال قائد مليشيا المجلس (الحزام الأمني) في موديه نصر الصالحي.

 

القيادي ابن بريك، توعد من مقر إقامته في أبو ظبي بالثأر لمقتل الصالحي، وقال: “سيكون ثمنه باهظا، وردنا في الميدان، لا الغدر” حسب زعمه.

 

ميدانيا، تعاني أبين من اختلالات أمنية وحوادث اغتيالات استهدفت قيادات عسكرية وأمنية عدة، تسجلها السلطات المختصة عادة “ضد مجهول”.

 

ويواصل الجيش الوطني منذ اسابيع في محافظة أبين، خوض معارك انهاء تمرد مليشيا الانتقالي بدعم من الإمارات لفرض انفصال جنوب اليمن.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: