الرئيسيةملف اليمن

كاميرا مراقبة توثق جريمة بشعة لمليشيا الانتقالي (فيديو)

كاميرا مراقبة توثق جريمة بشعة لمليشيا الانتقالي (فيديو)

 

ملف الصحافة – خاص:

وثقت كاميرات المراقبة لمحلات تجارية، في دار سعد بالعاصمة المؤقتة عدن، جريمة جديدة بشعة لمليشيا ما يسمى “المجلس الانتقالي الجنوبي”، تظهر مدى استهانتها بارواح المواطنين وحياتهم.

 

وتداول ناشطون على مواقع ووسائط التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو يعرض مشاهد إذلال المواطنين وسحق انسانيتهم بلا هوادة من مليشيا الانتقالي، عبر توثيق جريمة دهس طقم عسكري لمواطنين.

 

يظهر في مقطع فيديو توثيق جريمة دهس طقم عسكري تابع لمليشيا الانتقالي أثنين مواطنين كانا على قارعة الطريق في جولة دار سعد بالعاصمة المؤقتة عدن، دون الاكتراث لمصيرهم أو التوقف لاسعافهم.

 

وأثار مقطع الفيديو موجة غضب واستنكار واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي تدين إجرام مليشيا ما يسمى “المجلس الانتقالي الجنوبي” المدعومة من الامارات، بحق المواطنين المدنيين في جنوب اليمن.

 

ناشطون اكدوا ان “جريمة الدهس الموثقة واحدة من سلسلة جرائم دهس مماثلة لتلك المليشيات بحق مئات المواطنين في عدن وأبين”. منددين بحال “الاستهانة بدماء وارواح المواطنين والتنكيل المتواصل بهم”.

 

وتفيد مصادر محلية في محافظة ابين وناشطون علقوا على مقطع الفيديو بأن “الاطقم العسكرية التابعة لمليشيا الانتقالي دهست ٨ مواطنين في المحافظة خلال الاسبوعين الماضيين، والمئات خلال سنوات”.

 

يُذكر أن جرائم الدهس العمد صارت من وسائل الاغتيالات وتزايدت في عدن والمحافظات الجنوبية التي تسيطر عليها مليشيا ما يسمى “الانتقالي الجنوبي” المتمردة على الشرعية بدعم اماراتي مباشر.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق