الرئيسيةملف اليمن

أزمة مياه خانقة في عدن تثير سخط المواطنين

أزمة مياه خانقة في عدن تثير سخط المواطنين

 

ملف الصحافة – خاص:

 

يواجه أهالي مديرية المنصورة في العاصمة المؤقتة عدن، خيار الموت عطشا أو الرضوخ لابتزاز وايتات المياه جراء انقطاع المياه العمومية عن المديرية لليوم السابع على التوالي.

 

وأكد اهالي المنصورة أن “انقطاع المياه عن منازلهم منذ اسبوع ضاعف من معاناتهم، جراء ارتفاع أسعار صهاريج المياه المتحركة (وايتات)”. مناشدين بسرعة ايصال مياه الشبكة العمومية.

 

أهالي مديرية المنصورة، أكدوا أنهم “أبلغوا مؤسسة المياه مرارا، ورفعوا رسائل عدة بانقطاع المياه عن منازلهم، إلا أن موظفيها لم يستجيبوا حتى اللحظة”. مستنكرين هذا التجاهل لمعاناتهم.

وحمَّل أهالي المديرية، السلطة المحلية للمديرية وعدن، وما يسمى “المجلس الانتقالي” التابع للإمارات، مسؤولية انقطاع المياه عن منازلهم منذ أسبوع، وما يترتب عليه من تبعات صحية.

 

يأتي هذا، بعد يوم من مناشدة مماثلة رفعها أهالي مديرية دار سعد، إلى السلطات المحلية بإعادة مشروع المياه المنقطع عن منازلهم منذ 3 أسابيع، وسط تجاهل الأخيرة لتلك المناشدات.

 

وتعاني مدينة عدن من تردي الخدمات العامة وتدهور الاوضاع، وأزمة مياه خانقة، في الآونة الأخيرة، بجانب انقطاعات الكهرباء المستمرة، في ظل تجاهل مستمر من سلطات “الانتقالي”.

 

الأمر الذي يفاقم حالة من السخط العام في اوساط المواطنين بمديريات العاصمة المؤقتة عدن، من “الانتقالي” وفشله ما سماه “الادارة الذاتية للجنوب” بعد تعطيله عمل الحكومة ومنعها من مهامها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: