الرئيسيةملف اليمن

منتسبو اللواء 35 مدرع ينفون صدور بيان عنهم يرفض تعيين الشمساني

منتسبو اللواء 35 مدرع ينفون صدور بيان عنهم يرفض تعيين الشمساني

 

 

ملف الصحافة – خاص:

 

أكد منتسبو اللواء 35 مدرع في تعز، أنهم ينتمون إلى وزارة الدفاع في الحكومة، وولاؤهم للشرعية وليس لأي طرف داخلي أو خارجي، ونفوا صدور بيان عنهم أو خطاب يرفض تعيين العميد الركن عبد الرحمن شمسان قائدا للواء خلفا للعميد الشهيد عدنان الحمادي.

 

وقالت مصادر عسكرية في اللواء 35 مدرع في تعز” إن “لجنة عسكرية من قيادة محور تعز، نزلت اليوم إلى اللواء لتنفيذ اجراءات دور الاستلام والتسليم للواء بين القائد الشمساني والقائم بأعمال قيادة اللواء أركان حرب اللواء عبدالملك الأهدل، دون أي اشكاليات”.

 

المصادر العسكرية أوضحت أن “ما نسب إلى ضباط وصف ضباط وافراد اللواء 35 مدرع في تعز “محض افتراء تقف وراءه جهات معروفة تسعى للسيطرة على التربة والحجرية واسقاط الشرعية في تعز، واعلان حكم ذاتي على غرار ما حدث في عدن وسقطرى”.

 

وقالت: “انفردت وسائل إعلام تابعة لقائد ما يسمى المقاومة الوطنية حراس الجمهورية طارق عفاش، المدعوم من الامارات في الساحل الغربي، والذي يعمل على تفجير الموقف عسكريا في التربة والحجرية منذ ايام عبر اعتداءات متكررة تعامل معها الجيش بحزم”.

 

المصادر العسكرية في اللواء 35 مدرع، أكدت أن “العميد الركن عبد الرحمن الشمساني وجميع رفاق الشهيد العميد عدنان الحمادي، عازمون على فضح الايادي الاثمة التي وقفت وراء اغتيال العميد الحمادي، ولن تفرط بدمه ودماء شهداء الجيش الوطني، مطلقا”.

 

وقوبل قرار رئيس الجمهورية بتعيين العقيد الركن عبد الرحمن ثابت شمسان قائدا للواء 35 مدرع في تعز، وترقيته إلى رتبة عميد، بترحيب واسع من قيادات الجيش الوطني في محور تعز، واهالي محافظة تعز، ووجهائها ومشايخها وناشطيها على اختلاف اطيافهم.

 

المحلل العسكري علي الذهب، أشاد بقرار تعيين العميد عبدالرحمن الشمساني بوصفه “قائدا نزيها لم يخن أو يفرط”، حسب وصفه، وقال إنه “أحد خمسة ضباط شكلوا المجلس العسكري لتعز في 2015م بعد سقوط اللواء 35 مدرع بأيدي مليشيا الحوثي الانقلابية”.

 

ومن جانبه، قال رئيس مجلس إسناد ودعم الجيش الوطني والمقاومة في الشمايتين نشوان نعمان، في منشور بصفحته على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” الجمعة: إن “العميد الشمساني قصة نضال تتجاوز كل القناعات والاختلافات، ولا يختلف عليه اثنان”.

 

نعمان تابع: إن “العميد الركن عبد الرحمن الشمساني توأم النضال للواء الفقيد عدنان الحمادي، فقد تنقل معه من جبهة الضباب إلى نجد قسيم”. منوها بأن “الشمساني خاض معركة مصيرية في الكسار ضد الحوثيين وقدم شقيقه شهيدا دفاعا عن تعز والجمهورية”.

 

رئيس مجلس اسناد الجيش والمقاومة في الشمايتين أوضح أن “العميد الشمساني انتقل مع الحمادي ومجاميع من الأبطال إلى جبهة الصلو”. مضيفا: إن “قمم هيجة العبد شهدت ثبات الشمساني مع الحمادي في أحلك الظروف”. مؤكدا أن “العميد الشمساني أذهل بشجاعته كل رفاقه”.

 

واعتبر الصحفي ياسين العقلاني حملة إعلام طارق عفاش، التحريضية ضد الشمساني، رد فعل طبيعي، وقال في تغريدة على موقع “تويتر” الجمعة: إن “قرار تعيين العميد عبدالرحمن الشمساني قائدا للواء 35 مدرع سوف يزعج أدوات الإمارات الرخيصة” حسب وصفه.

 

من جهته علق الناشط علي المحيميد، على حملة اعلام طارق، قائلا: “بما أن قرار تعيين العميد عبدالرحمن الشمساني قائداً للواء 35 مدرع أوجع أدوات أبوظبي فحتما هو قرار صائب، هكذا هي المعادلة ببساطة، لا يمكن أن يجتمع الخير والصواب والإمارات في ذات الكفة”.

 

يُذكر أن اللواء 35 مدرع، كان تعرض لمحاولة ضم والحاق لقوات طارق عفاش في الساحل الغربي، عبر استقطاب ضباط وجنود فيه برواتب مغرية، لكن “تعيين العميد عبد الرحمن الشمساني كفيل بإعادة الامور إلى نصابها وقطع الطريق على الامارات” حسب مراقبين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: