الرئيسيةملف اليمن

مليشيا “الانتقالي” تقتحم مخيم “المهمشين” في الضالع

مليشيا “الانتقالي” تقتحم مخيم “المهمشين” في الضالع

 

 

ملف الصحافة – خاص:

 

بدأت مليشيا ما يسمى “الانتقالي الجنوبي” التابعة للامارات، استهدافا عنصريا جديدا للمواطنين، وبعد استهدافها المنتمين إلى المحافظات الشمالية، بدأت باستهداف من يعرفون بـ “المهمشين”.

 

وناشد رئيس الاتحاد الوطني للمهمشين، وعضو مؤتمر الحوار الوطني، نعمان الحذيفي مليشيا “الانتقالي” المسماة “الحزام الامني” بوقف استهداف المهمشين في مخيم الصدرين بمحافظة الضالع.

الحذيفي قال في مناشدته: “نناشد بل ونطالب الاخوة في قيادة الحزام الأمني برفع الظلم الذي تعرض له المهمشون بمخيم منطقة الصدرين بمداهمة المخيم من القائد نصر جوال قائد القطاع الخامس”.

 

مضيفا: “داهم القطاع الخامس الحزام الامني في مريس في تمام الساعة السابعة من مساء يوم الاثنين الموافق 14 سبتمبر الجاري، المخيم برفقة طقمين معززين، بمجموعة من المدجيين بالسلاح”.

 

وتابع: “قام المسلحون بمداهمة مخيم المهمشين بالصدرين واقتحام المنازل وتفتيشها بطريقه غير قانونية وأخلاقية ما أدى إلى إصابة النساء والاطفال والمسنين بحالة من الرعب والخوف دون معرفة الأسباب”.

 

رئيس اتحاد المهمشين، عبر عن إدانة واستنكار الاعتداء، وقال: “نطالب قيادة الحزام الأمني بحماية وأهلنا في منطقة الصدرين مديرية قعطبة”. مضيفا: “اللهم إنك تعلم بأننا نظلم فكن بنا راحما وأنت أرحم الراحمين”.

 

وأرجعت مصادر محلية مداهمة مليشيا حزام “الانتقالي الجنوبي” لمخيم المهمشين في الصدرين، إلى “الضغط على المهمشين لارسال رجالهم للالتحاق بالجبهات والقتال في صفوف الانتقالي ضد الحوثيين”.

 

يشار إلى أن مليشيا “الانتقالي” أصرت على اخراج أولية قوات الجيش الوطني من جبهات الضالع، ولم تستطع حسم المعارك فيها، التي يواصل الحوثيون التقدم فيها باتجاه مدينة الضالع، وسط كر وفر.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق